الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
۹۹/۰۱/۳۱ چاپ
 

لا تخش التلاعب بالرغبات!

الذي لا يُدخل على رغباته بعض التغيير سيبقى مخلوقًا هَشًّا تسحقه مطحنة الحياة. لا تخشَ التلاعب برغباتك.. لن يحصل شيء.. غيِّر ميولَك وستتحسّن حالُك. بل فلنجعل تحوير رغباتنا على رأس مهاراتنا، ولنكن أقوى الأقوياء في هذا المضمار.


تعليق