الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام

جديدنا

16/12/06 چاپ
 

لماذا لا تزال المشاكل باقية في بلدنا بالرغم من وجود كل هذه الإمكانات؟ 
 

  • الزمان: الأربعين 1438 
  • المكان: حسينية الإمام الخميني/ بحضور ولي أمر المسلمين الإمام الخامنئي دام ظله
     

 الإشكال الرئيس هو أن المؤمنين لا يعرفون «العمل التنظيمي» بعد

  • مع وجود كل هذه الإمكانات الهائلة التي يحظى بها شعبنا من الإيمان والحبّ والمعرفة والبصيرة، ومع وجود الثروة التاريخية الكبيرة مضافا إلى وجود قادة صالحين وشهداء بارزين، ومع كون أعدائنا على وشك الاضمحلال، لماذا نعاني من هذا الحجم الكبير من المشاكل في البلد؟! أين المشكلة يا ترى؟ وما هي الحلقة المفقودة في سلسلة احتياجات مجتمعنا اليوم؟!
  • مشكلتنا هي أن المؤمنين لا يعرفون «العمل التنظيمي» ولا يرون ارتقاءهم المعنوي في العمل التنظيمي! إشكالنا هو أنه تبلّغ في مجتمعنا معارف الدين والأخلاق والمعنوية مجرّدة عن التنظيم. ولذلك ترى الشخصَ يعتبر نفسه مؤمنا حزب اللهيّا بسهولة من دون أن يكون منضمّا إلى تنظيم أو عارفا بالعمل التنظيمي أو أن يتصف بالجدارة والأخلاق التنظيميّة. نعم إنه يشارك في المظاهرات ويحضر بين حشود الناس في الاجتماعات الثوريّة، ولكن لا يكفي هذا القدر من المشاركة. 

 

تعليق