الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
|| 16/10/09

الحسين(ع) هو لغة الفطرة العالمية

في هذا العصر الذي فشلت فيه جميع المدارس وانتهت المذاهب فيه إلى طرق مسدودة، أتى دور الكلام الجديد، فلابدّ أن نكلّم العالم بلغة الفطرة، وإن أكثر قسم مزدهر في هذة الفطرة هو الحسين(ع).

|| 16/10/04

مقطع فلم | أسرار عاشوراء القسم الثاني: الحسين والفطرة

طيب الفطرة رائعة حقا. ولكن ما هو دور الحسين(ع) في هذا البين؟ إِنَ‏ لِقَتْلِ‏ الْحُسَيْنِ‏ حَرَارَةً فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لَا تَبْرُدُ أَبَدا. يقول الإمام الصادق(ع): ذات يوم كان النبيّ جالسا فأتى أبوعبد الحسين(ع) فضمّه إلى صدره. 

|| 16/10/04

المحرم، شهر نزول القرآن الناطق

إن شهر رمضان هو شهر نزول القرآن، وشهر المحرّم شهر نزول القرآن الناطق.  إن كان معنى النزول هو أن «يصبح شيءٌ في متناولنا»  فقد أصبح الإمام الحسين عليه السلام في متناول أفهامنا وعواطفنا أكثر من باقي الأئمة عليهم السلام.

|| 16/10/04

شهر المحرّم، شهر المودة

لقد فرضت مودّة أهل البيت(ع) علينا فرضا (قُلْ لا أَسْئَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْراً إِلاَّ الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبى) الشورى/23. المودّة هي  الحبّ الظاهر والمتجسّد، فليت شعري إن لم نظهر حبّنا  للإمام الحسين(ع) في المحرّم فمتى نريد أن نظهره؟