الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
۹۷/۱۲/۲۷ چاپ
 

الرفيق الأول

الله الرحمن الرحيم لا يتركنا لوحدنا في أي حال من الأحوال وهو معنا في كل لحظة، بل ويبقى يقظاً فوق رؤوسنا حتى إذا خلدنا إلى النوم. والرفقة هذه إنما هي بدافع الرأفة والشفقة لا من منطلق الحقد وتتبّع العثرات؛ فهو جل وعلا ملتفت إلينا بالكامل، ونحن عنه غافلون! فنحن غاية في الضعف من دون الله، أما مع الله فسنكون أقوى كائنات العالم.

تعليق