الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
۹۷/۱۱/۲۸ چاپ
 

المقصد النهائي

المقصد النهائي لحياة الإنسان، مع كل ما تنطوي عليه من حلاوة ومرارة، ومن صعود وهبوط، هو التهيّؤ للقاء الله تبارك وتعالى. إن لقاء الله - وهو خالق جميع لذات الدنيا والآخرة - أحلى من كل لذة في العالم،  وأشد منها إثارة، وأبعثها على السُّكْر والنشوة.. ففي اللحظة الأولى من اللقاء يزول كل ما ألمَّ بقلب الإنسان من رواسب ما تجرّعه من مرارات.

تعليق