الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
۹۷/۱۱/۰۴ چاپ
 

الحزن والغضب

اِبتلِع غضبَك وانسَ أحزانَك لتظل متّزناً ولترتقي. حافظ على اتزانك بشطب الغضب والحزن من حياتك، وسيغضب الله على من آذَوك عوضاً عن غضبه عليك، ويبدّد عنك أحزانك، وحينذاك سيغدو قلبُك الخالي من الغضب والحزن موضعاً لحُب الله تعالى والرضا عنه.

تعليق