الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام
۹۸/۰۶/۱۱ چاپ
 

لماذا يبدأ العزاء على الإمام الحسين(ع) من الأول من المحرَّم؟

لعله استنادا إلى قول الإمام الرضا(ع): «كَانَ أبي(ع) إذَا دَخَلَ شَهْرُ المُحَرَّمُ لا يُرَى ضَاحِكاً، وَكانَت الكَآبَةُ تَغْلُبُ عَلَيهِ حَتَّى يَمضِي مِنْهُ عَشْرَةُ أيّامٍ، فَإذَا كَانَ يَوْمُ العَاشِرِ كَانَ ذلكَ اليَومُ يَومَ مُصيبَتِهِ وحُزنِهِ وَبُكائِهِ، وَيَقولُ: هُوَ اليَومُ الَّذِي قُتِلَ فيه الحُسَين(ع)» (أمالي الصدوق/ص128). أو إلى حديث مشهور آخر عن الإمام الرضا(ع) أيضا حين دخل عليه ابن شبيب في الأول من المحرّم حيث أخذ (ع) يروي له ما وقع على أهل بيت رسول الله(ص) من المصائب والسبي وهو الحديث الذي أوّله: «دَخَلْتُ عَلَى الرِّضَا(ع) فِي أوَّلِ يَوْمٍ مِنَ المُحَرَّمِ..» (أمالي الصدوق/130).

تعليق