الطريق الوحيد معالم الأسرة الصالحة رحلة الأربعين تعرف علینا بقلم استاذ البريد الكتروني فیسبوک تويتر انستقرام تلغرام

جديدنا

16/12/06 چاپ
 
رحلة الأربعين عام 1437 بقلم سماحة الشيخ بناهيان 4

لا تسمح لهذه العلاقة الرائعة بالفتور 

عاهدوا الإمام الحسين(ع) الذي عشتم شدّة رأفته أن تقيموا مجلس عزاء اسبوعيّ بشكل ثابت، أو تشاركوا في مجلس عزاء اسبوعيّ. فإن أمّه الزهراء(س) كانت تزور في المدينة قبر سيد الشهداء حمزة كلّ اسبوع، وقد علّمتنا كيف نكون مع سيد الشهداء. فهل ينبغي لنا أن نقصّر في حقّ سيد شهداء أهل العالم إمامنا الحسين(ع)؟

لابدّ لنا بعد هذه السفرة الأربعينية أن نغيّر شيئا من برنامج حياتنا، ويا حبّذا لو كان أحد هذه التغييرات هو الالتزام بهذه المجالس الأسبوعية.

إذ شتّان بين من يحنّ قلبه إلى الإمام الحسين(ع) بين فترة وأخرى فيحضر في مجلس عزاء، وبين من له برنامج منتظم ثابت مع سيد الشهداء(ع) مقتديا بفاطمة الزهراء(ع). بعدما دعيتم في الأربعين إلى مجلس أبي عبد اللّه الحسين(ع) نفسِه، فلابدّ لكم أن تقدّروا هذه النّعمة. وما يدريكم فلعلّ الإمام الحسين(ع) يشتاق إليكم أيضا. بعد ما ترجع من زيارة الأربعين يبدأ لك شوط جديد من الشوق واللّهفة. فلا تسمح لهذه العلاقة الرائعة بالفتور، بل حافظ عليها.

تعليق